أربعة مناضلين من ثلاثة أحزاب مغربية في يوم تواصلي بالسويد

ها الفراجة  1×1

حل أربعة مناضلين من ثلاثة أحزاب مغربية في زيارة دولة السويد في أطار لقاء تواصلي حول القضية الوطنية الأولى، نظمه الإتحاد النسائي المغربي الاسكندنافي وبتنسيق مع مؤسسة الأمل لمغاربة الخارج بالمغرب.
وكان هذا الوفد حسب بلاغ توصلت به “أصداء المغرب العربي” من طرف الجهتين المنظمتين، يتكون من عزيزة أبا برلمانية ومستشارة عن مدينة بوجدور، عن حزب الاستقلال وسومية باني وهشام باني حزب عن حزب الامل وأخيرا أمينة بوليف عن حزب الاصالة والمعاصرة.
وحسب ذات البلاغ، فقد كان للوفد يوم 2 ماي لقاء مع الحكومة السويدية في وزارة المساواة مع مديرة القسم لينيتا فريدنفال، واكنيس ليدبك بالمركز الثقافي.
ويوم 3 ماي كان لذات الوفد لقاء وصفه البلاغ بالمميز بقبة البرلمان السويدي مع ممثلي أحزاب سويدية هي حزب الوسط وحزب البيئة وحزب اليسار. ولم يتضمن البلاغ أي معطيات عن فحوى ما دار بين الوفد الرباعي والمسؤولين السويديين، سيما وأن الأمر يتعلق بالقضية الاولى لدى المغاربة.