الإشاعة التي أزعجت نجلة زعيم حزب الوردة

ها الفراجة  1×1

كانت قد ترددت شائعات مصدرها بعض المنابر الإعلامية حول ترشيح ابنة لشكر زعيم حزب الاتحاد الاشتراكي كسفيرة للمغرب في إحدى الدول الإفريقية، وهي الشائعات التي أثارت حفيظة المعنية بالأمر و اعتبرتها عارية عن الصحة و أسلوب إعلامي مبتدل الغاية منه البحث عن القراء و السعي وراء الإثارة المجانية ليس إلا وقصد مفضوح لاستغلال اسمها و لقبها العائلي.

و أوضحت خولة لشكر في تصريح لها أنها لا توجه اتهاما لجهة معينة غير أنها ترى أن وظيفة الاعلام ليست هي الخوض في الماء العكر بنشر الإشاعات الفارغة متمنيا أن يعمد مثل ذلك الإعلام إلى تحويل بوصلته صوب القضايا التي تهم المواطنين و تؤرقهم و التي كان موسم الصيف المنتهي حافلا بها من قبيل الاعتداءات الجتسية على الفتيات في الحافلات و غير الحافلات و لحوم العيد الفاسدة و الدخول المدرسي و هذا و غيره كثير أهم للمغاربة من موضوع تعييني سفيرة أو غير سفيرة الذي هو عبارة عن ترهات و كلام فارغ ليس إلا…