“البسيج” يصطاد عصابة دولية في الاتجار الدولي للكوكايين

تواصل فرقة مكافحة الجريمة المنظمة التابعة للمكتب المركز للأبحاث القضائية محاربتها للعصابات ومافيا المخدرات الدولية، حيث تمكنت يوم أمس السبت بناءا على معطيات وفرتها أجهزة العامة لمراقبة التراب الوطني، من توقيف سبعة أشخاص ينتمون لشبكة خطيرة تنشط في مجال الاتجار الدولي لمخدرات الكوكايين بين المغرب وأمريكا اللاتينية.

ها الفراجة  1×1

وحسب بيان للمكتب المركز للأبحاث القضائية فإن إجراءات التفتيش أسفرت عن حجز شاحنة مسجلة بالمغرب محملة بثلاثين رزمة من مخدر الكوكايين العالي التركيز، يصل وزنها الاجمالي حوالي طن وأربع كيلوغرامات، علاوة على زورقين مطاطيين وجهاز لتحديد المواقع بالاحداثيات، ومحرك مائي وسيارتين رباعيتين الدفع إحداهما موصولة بمقطورة.
وقال بيان المركز أن تم توقيف المهندس الرئيسي لهذه العملية وستة أشخاص مشاركين فيها، من ذوي السوابق القضائية في مجال الاتجار في المخدرات، والذين تم استغلال خبرتهم وتجربتهم لإتمام العملية الإجرامية بنجاح.

وكشفت التحريات ان الشاحنة المحجوزة التي على متنها مخدرات الكوكايين تم تهريبها بحرا من إحدى بلدان أمريكا اللاتينية بواسطة سفينة تجارية، قبل أن يتم تفريغها في عرض المياه الإقليمية للمملكة، ثم نقلها على متن باخرة للصيد الساحلي نحو سواحل مدينة الجديدة، قبل أن يتم وضعها برا قرب غابة بونعايم لاستعمالها في نقل الخضروات بهدف التمويه.