الحكومة تقرر الاقتطاع من رواتب الأساتذة المحتجين

ها الفراجة  1×1

قامت حكومة سعد الدين العثماني بإقتطاع من رواتب الأساتذة المتعاقدين بعد مشاركتهم في الإضراب، الذي دعت إليه تنسيقية الوطنية للمطالبة بالإدماج في الوظيفة العمومية وإلغاء نظام التعاقد.

وكشفت التنسيقية ان الاقتطاع من اجور الأساتذة الذين فرض عليهم نظام التعاقد كان منتظرا من الحكومة، حيث تصر التنسيقية على ضرورة الإدماج في الوظيفة العمومية إلغاء نظام التعاقد.
واعتبرت تنسيقية الأساتذة ان الاقتطاع من الأجور بمثابة نضال من أجل تحقيق المطالب العادلة في الإدماج ضمن أسلام الوظيفة العمومية.
وكشفت مصادر مطلعة ان العديد من الأساتذة المتعاقدين تم الإقتطاع من اجورهم، مشيرة إلى أن هناك فئة قليلة هي التي لم تشعر مدراء المؤسسات، لتفادي الاقتطاع من رواتبهم.
وأكدت تنسقية الأساتذة أن الاضراب التي خاضته يوم 22 اكتوبر الماضي كان ناجحا، وعرف مشاركة متيمزة من العديد من الأساتذة المنتمين للتنسيقية.