الماراطون الدولي للرباط: تعبئة شاملة لجامعة ألعاب القوى لإنجاح النسخة الرابعة

ها الفراجة  1×1

أبرز أيوب المنديلي المدير التقني الوطني بجامعة ألعاب القوى بأن الهدف الأساسي من إقامة الدورة الثالثة للماراطون الدولي للرباط الذي ينظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله والذي ستحتضنه عاصمة المملكة يوم 5 مارس القادم، هو أن تكون المشاركة مكثفة من حيث الكم والكيف، سواء على مستوى حضور الأبطال المغاربة وأيضا هواة هذا النوع الرياضي، وحضور أجود العدائين والعداءات العالميين، حيث الغاية تحطيم الرقم القياسي للماراطون للسنة قبل الفارطة 2 س و9 د.
وأضاف المنديلي الذي كان يتحدث لرجال ونساء الإعلام الممثلين لمختلف المنابر الصحفية خلال اللقاء الإعلامي المنعقد عصر الثلاثاء الأخير بالمقر الجديد للجامعة بالرباط، بأن الجامعة برئاسة عبد السلام أحيزون تطمح من خلال النسخة الثالثة الارتقاء بماراطون الرباط ليضاهي كبرى التظاهرات العالمية في هذه الرياضة ومن ضمنها على وجه الخصوص ماراطونات بوسطن وبرلين وباريس.
وذكر المدير التقني الوطني بأن المطاف الذي ستمر عبره قافلة العدائين والعداءات طرأت عليه تغيير طفيف بالمقارنة مع السنة المنصرمة، وهذا أمر سيساعد على تحقيق رقم قياسي جديد للماراطون الدولي للرباط، كما أنه على صعيد العدائين والعداءات المغاربة ستكون هذه المحطة مناسبة لتهيئ عناصر المنتخب الوطني للمشاركة في عدة استحقاقات قادمة، كما ستكون فرصة سانحة لهم للتباري و التنافس مع عدائين عالميين، علما أن حظوظ الأبطال المغاربة في هذا الماراطون الدولي، ستظل قائمة.
ومن جهته أوضح محمد وهاب عضو اللجنة المنظمة ، بأن التغييرات التي عرفها المطاف خلال الدورة الماضية، تراعي سير العدائين والعداءات في طرق مستوية تمكنهم من العدو بشكل مريح، كما أن المطاف يتوفر على شوارع فسيحة محاطة غالبا بالتشجير وببيئة سليمة، لذلك فنتنبأ مسبقا لدورة ناجحة وبتحقيق رقم قياسي جديد إن شاء الله، وخاصة أن الاتحاد الدولي للألعاب القوى منح شهادة اعتماد لماراطون الرباط الدولي.
كما ذكر وهاب بالبرنامج العام الذي يتضمن تنظيم نصف ماراطون، وسباق مسافته 11 كلم، هذا الأخير سيكون مفتوحا في وجه العموم كمسابقة ترفيهية.
وعاد أيوب المنديلي ليذكر بأن الدورة الرابعة نطمح من خلالها للوصول إلى سقف 12 ألف مشارك سيكون من بينهم 50 رقم رياضيا من النخبة على المستوى الوطني سيشارك أكثر من 5000 عداء و عدائه يمثلون 150 نادي و جمعة رياضية سيتنافسون بالمناسبة على الفوز بلقب البطولة الوطنية، مضيفا بأن الأنظار ستتوجه على الخصوص لإفيوبيين بانتايي أسيفا ” 2س 6 د 22ث” و راجي أسيفا 2س 6 د 24 ث” لدى الرجال و الكينية ليديا شيرومي “2س 21 د 30ث” لدى الإناث، ومن بين الأبطال المغاربة هناك حمزة الساحلي، مبرزا في الختام بأن العدائين سيخضون لإختبارات مكافحة المنشطات في نهاية السباق .
وجدير بالذكر أن الدورة الثالثة لمارتون الرباط الدولي فاز بها الإثيوبيان فيكادي ديبيلي (ذكور) و أليمي وركنش (إناث).
تبقى الإشارة إلى أن اللجنة المنظمة للماراطون الدولي للرباط، خصصت حوافز مالية هامة للمراتب السبعة الأولى ذكورا وإناثا، فعلى سبيل المثال الفائز بالمرتبة الأولى سينال 12 ألف دولار والفائزة ستحصل أيضا على نفس المبلغ المالي، في حين سيحصل على الرتبة الثانية بالنسبة للذكور والإناث على تسعة آلاف دولار، بينما خصص للصف الثالث منحة ستة آلاف دولار.

الرباط/ محمد بنسعيد