سابقة: النقابة تتحرك لإيقاف المقاطعة..!؟

ها الفراجة  1×1

الظاهر أن المقاطعة الشعبية لحليب سنطرال و مشتقاته قد بلغت حدا لم يعد ينفع لإيقافها لا تغريدات فيسبوكية ولا حملات إذاعية ولا تدخلات من هنا ومن هناك ليأتي الآن الدور على النقابة عله يفلح فيما فشل فيه الآخرون حيث أصدر المكتب الوطني للكنفدرالية الديمقراطية للشغل لسنطرال دانون نداء حارا يدعو فيه عمال وعاملات سنطراللتنظيم وقفة احتجاجية أمام مجلس النواب ليلة ال 5 من يونيه 2018 وذلك من أجل التنديد بما أسماه النداء بالأعمال الإجرامية التي تعرض لها عمال شركة الحليب المقاطع أثناء مزاولتهم عملهم، والتحسيس بحجم الخسائر المادية الناجمة عن المقاطعة ومطالبة المغاربة بوقف هذه المقاطعة نظرا لنتائجها الوخيمة التي مست أسر العاملين بشركة سنطرال.
هو نداء نقابي إذن يلفت الانتباه لما يعرفه القاصي و الداني، وحتى المقاطعون يدركون أبعاد عملية المقاطعة و ارتداداتها على الطبقة العاملة بالخصوص، لكن على ما يبدو ليس واردا أن هناك نية العدول عن هذه المقاطعة مادامت المطالب الشعبية تواجه بتعنت الشركة، بحيث أن كل المرجو و المبتغى لدى المقاطعين هو عدول الشركة عن الزيادة التي يراها المقاطعون غير مبررة و لا داعي لها في ظل ضيق الحال الذي ترزح تحته العديد من ىالأسر المغربية بسبب موجة الغلاء و محدودية الدخل و البطالة و انعدام الافاق و ما إلى ذلك.و لعل هذه هي الثغرة الكبيرة التي تعاب على نداء الكنفدرالية الديمقراطية للشغل التي أهملت هذا الجانب و ركزت على إيقاف المقاطعة دون غيرها…