مدينة الزهور تحتفي بنسائها والإيطالية “لورا” تلفت الانتباه في عيد المرأة العالمي

تميزت طريقة احتفاء مجلس عمالة المحمدية بالعيد العالمي للمرأة بتكريم مختلف الفعاليات النسائية بمدينة الزهور سواء الموظفات بالعمالة أو غير الموظفات، حيث شمل الاهتمام المرأة الأجنبية المقيمة بذات المدينة، وليس فقط المغربيات.

وبادرت جمعية الخدمات الاجتماعية لموظفي مجلس عمالة المحمدية بمناسبة العيد العالمي للمرأة بتكريم عاملات النظافة في المقام الأول، اعترافا لهن بالدور الكبير الذي يقمن به. وليس خافيا الجهد الكبير الذي بذله نور الدين المفاضل، الكاتب العام لمجلس العمالة في تنظيم الحدث، واقتراح الأسماء ومواكبة الحفل حتى نهايته.

وتواصل التكريم، في حفل موسيقي شنف أسماع الحاضرات والحاضرين على قلتهم، بأغاني لكبار الفنانين المغاربة، بتكريم السيدة الأولى بالمدينة في شخص حرم عامل المحمدية.

ها الفراجة  1×1

وتواصل الاحتفاء بموظفات العمالة ممن يتقلدن وظائف مثل المهندسات، وأخريات. وشمل الاهتمام المرأة الأجنبية القاطنة بالمحمدية من جنسيات مختلفة، لكن إحدى الايطاليات واسمها “لورا” أثارت بحماسها وشعورها بالمُواطَنة داخل المدينة انتباه الحضور. حيث وصفها رئيس مجلس عمالة المحمدية محمد العطواني تلطفا بالمشاغبة، لكونها لا تتوقف عن إخطار السلطات بمختلف أصنافها عن المشاكل التي تقع بمدينتها. مشيرا الى أنها تشكو باستمرار، مرة ضد عدم اصلاح مصباح معطل، وتارة لاصلاح إشارات المرور. وكافأها المجلس بالتفاتة طيبة بهذه المناسبة. فيما أجهشت صديقة لها ولم تحبس دموعها تحت تأثير  الاحتفاء بها وتكريمها.

ويشار إلى أن جميع المحتفى بهن تسلمن جوائز، وإن قال عنها العطواني، أنها رمزية، بيد أنها لا تخلو من قيمة فنية عاليه، لكون هذه الهدايا تضمنت لوحات فنية بلمسة مميزة، للفنان عزيز برحو، وهو المهندس المعماري الذي أهدى للمدينة عددا من التصاميم مجانا.

إلى ذلك، يذكر أن عامل المحمدية، يولي أهمية للموظفة ذات الكفاءة، ولا عجب أن تتبوأ ثلاث مسؤولات بذات العمالة مناصب عليا رئيسات أقسام، وهن خديجة جلال (رئيسة قسم الشؤون القروية) بديعة بلكد (رئيسة قسم التجهيز) وفتيحة البشتاوي (رئيسة قسم الجماعات المحلية).

يشار إلى ان رئيس مجلس العمالة العطواني، أسهب في الإشادة بالمرأة القروية أيضا، مؤكدا أهمية المشاريع التي تقدمت بها النساء في بوادي المحمدية، ونالت هذه المشاريع بعد دراستها الموافقة. وبينت النساء القرويات عن حس كبير بالمسؤولية، بدليل نجاح مشاريعهن المدرة للدخل.

الحسين أبو بشرى