وزير التعمير وإعداد التراب الوطني يوقع اتفاقية مع نظيره الفرنسي في ميادين التخطيط الاستراتيجي

قام جون ميشال بايلي الوزير في الحكومة الفرنسية المكلف بإعداد التراب الوطني والشؤون القروية والجماعات الترابية على رأس وفد هام يومي 25 إلى 26 يوليوز 2016، بزيارة عمل للمغرب، للقاء نظيره السيد إدريس مرون، وزير التعمير وإعداد التراب الوطني بهدف تثمين وتطوير أواصر التعاون المشترك.

وتهدف هذه الزيارة، الأولى من نوعها  لبايلي وزير إعداد التراب الوطني والشؤون القروية والجماعات الترابية لبلدنا، إلى توقيع اتفاقية للتعاون في ميادين التخطيط الاستراتيجي ودعم تنافسية المجال بين البلدين. كما شكلت هذه الزيارة، فرصة للطرفين لتبادل وجهات نظرهم حول التحديات المطروحة على صعيد البلدين بخصوص تنمية قدرات المجالات والآليات الكفيلة بتقوية جاذبيتها وفق منظور مستدام وحكامة جيدة تستند على جهوية متقدمة.

ها الفراجة  1×1

وتعتبر هذه الاتفاقية، نقلة نوعية في مسار التعاون التقني بين المغرب وفرنسا في أفق تنويع أوجهه وانفتاحه على دول الجنوب بالخصوص نحو الدول الإفريقية.

وبالموازاة مع هذه الزيارة، تمت برمجة محترفا حول ” اليقظة المجالية: المهام والتحديات” بالمعهد الوطني للتهيئة والتعمير بتأطير مشترك من اختصاصيين مغاربة وفرنسيين من المندوبية العامة لتكافؤ المجالات.