بنطالب: محتجزو تندوف يعانون في صمت ويرغبون العودة لأرض الوطن

أكد عثمان بنطالب الفاعل الحقوقي المهتم بقضية الصحراء المغربية، أن مجموعة من المحتجزين في مخيمات تندوف يرغبون في العودة لأرض الوطن، والفرار من جحيم مخيمات البوليساريو.

وأوضح بنطالب في تصريح خص به الجريدة، أن مجموعة من العائلات المحتجزة في تواصل معه ومع مجموعة من المنظمات الحقوقية، عبرت عن رغبتها في العودة للمغرب.

ها الفراجة  1×1

وأبرز المتحدث ذاته للموقع، أن مجموعة من العائلات كانت ترغب في تنظيم وقفات أمام مقر منظمة غوث اللاجئين بالرابوني خلال الأيام الأخيرة، غير أنها تلقت تهديدات من قيادة جبهة البوليساريو.

وشدد بنطالب في حديثه، على أن مجموعة من المحتجزين، يشعرون بنوع من التذمر من الأوضاع المزرية والسيئة التي يعيشونها، في مخيمات تندوف.

وعبر بنطالب عن قلقه من الأوضاع التي بات يعيشها المحتجزون، في الفترة الأخيرة، خاصة بعد الخسائر التي تعرضت لها الجبهة الانفصالية، في معبر الكركرات.

وأكد الفاعل الحقوقي للموقع في الأخير، أنه سيراسل إلى جانب هيئات حقوقية المنتظم الدولي، لدق ناقوس الخطر، للأوضاع التي يعيشها المحتجزون بمخيمات تندوف.